منتدى المركز الثقافي لبلدية بليمور

منتدى للابداع و الثقافة

المواضيع الأخيرة

» كلمات × كلمات
الإثنين أغسطس 01, 2011 4:53 am من طرف foufou90

» قـوآرب فـي بحــر الـحــيـــــآة
الإثنين أغسطس 01, 2011 4:02 am من طرف foufou90

» برنامج تحويل الفلاش الي رام روعه
الخميس يونيو 16, 2011 7:56 pm من طرف Admin

» برنامج فك باسورد اي ملف مضغوط روعه
الخميس يونيو 16, 2011 7:54 pm من طرف Admin

» هل تعلم أسرار عالم النوم
الخميس يونيو 16, 2011 2:07 pm من طرف Admin

» أروع مــا قيــل فـى الغــزل
الخميس يونيو 16, 2011 1:58 pm من طرف Admin

» عشرون نصيحة للطلاب في الاختبارات
الخميس يونيو 16, 2011 3:00 am من طرف foufou90

» موضوع عن الرياء كلمة عن الرياء
الخميس يونيو 16, 2011 2:55 am من طرف foufou90

» حقائق ستنصدم بأنها مُجرّد خرافات
الخميس يونيو 16, 2011 2:45 am من طرف foufou90

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    من فوائد الفرائد

    شاطر
    avatar
    أمير ادرار

    عدد المساهمات : 5
    نقاط : 12075
    تاريخ التسجيل : 25/04/2011

    من فوائد الفرائد

    مُساهمة  أمير ادرار في السبت مايو 07, 2011 4:58 am

    السلاااااااااااااااام عليكم ورحمة الله وبركااااااته
    اليكم تحية خاصة اصالة عن نفسي ونيابة عن سكان ادرار والجنوب الغربي الكبير لبلدنا الجزائر الحبيبة
    اخي القارئ اختي القارئة الكريمة سلحاول في هذا الموضوع الايفاد ببعض الحكم والنوادر وساحاول التعليق عليها وجمعها من مصادر ربما يصعب العثور عليها خاصة بعض المخطوطات المتوافرة في ولاية ادرار

    من كلام ابن القيم الجوزية رحمه الله :

    دافع الخطرة فان لم تفعل صارت فكرة

    فدافع الفكرة فان لم تفعل صارت شهوة

    فحاربها فان لم تفعل صارت عزيمة وهمة

    فان لم تتدافعها صارت فعلا

    فان لم تتداركه بضده صار عادة

    فيصعب عليك الانتقال عنه

    .............أ.ه.................................

    الخطرة مثل ان يقول الانسان خطرت لي فكرة يعني انه لا ينوي بعد تطبيقها

    الفكرة ممكن يعرضها على من يثق به او يشاوره

    الشهوة تدفع صاحبها الى اشباعها بكل الطرق

    والعزيمة هي السعي الى ادراك الشهوة وبكل الطرق

    اما الفعل فهو نهاية الامر

    والعادة يصبح مرادفة للانسان وملازمة له

    انتظروني في فائدة اخرى عن قريب ان شاء الله




    ***********************************************
    باب في العقل :
    قال ابراهيم بن حسان :

    يزين الفتى في الناس صحة علقله**وان كان محظورا عليه مكاسبه
    يشين الفتى في الناس قلة عقله **وان كرمت اعراقه ومناسبه
    يعيش الفتى بالعقل في الناس انه**على العقل يجري علمه وتجاربه
    وافضل قسم الله للمرء عقله **فليس من الاشياء شيء يقاربه
    اذا اكمل الرحمان للمرء عقله **فقد كملت اخلاقه ومآربه

    والعقل قسمان :غريزي ومكتسب

    فالغريزي هو الذي يمتاز به الانسان عن سائر الحيوان حيث روي عن ا

    الضحاك في قوله تعالى :””لينذر من كان حيا ""أي من كان عاقلا واما

    المكتسب فهو نتيجة لتنمية العقل الغريزي واكثر ما ينميه :كثرة التجارب

    وممارسة الامور ولذلك حمدت العرب آراءالشيوخ حتى قال بعضمهم

    المشايخ هم اشجار الوقار ومنابع الاخبار لا يطيش لهم سهم ولا يسقط لهم وهم ،ان راوك في قبيح صدوك وان ابصروك على جميل امدوك

    واحسن ما قيل عن العقل :لسان العاقل وراء قلبه ،وقلب الاحمق وراء

    لسانه،فالاول لا ينطق حتى يميز ما يقول

    واعلم ان العقل المكتسب لا ينفك عن العقل الغريزي لانه نتيجة منه ،فاعمل

    اخي القارئ-اختي القارئة على تمييز عقلك من العقلين :اذا كان غريزيا

    فيجب عليك تطويره حتى يصبح من النوع الثاني وهو المكتسب

    فالاول يستفيد ولا يستفاد منه

    والثاني يفيد ويستفاد منه
    [/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 1:58 am